مركز غزة للثقافة والفنون و يوتوبيا يحتفلان بيوم الشعر العالمي

مركز غزة

احتفى مركز غزة للثقافة والفنون، والتجمع من أجل المعرفة " يوتوبيا" بمناسبة يوم الشعر العالمي بحضور عدد من الأدباء والكتاب والمثقفين، رغم أزمة المواصلات المتفاقمة،وذلك بقاعة المركز القومي للدراسات والتوثيق بمشاركة الشعراء: أحمد يعقوب، سمية السوسي، محمد السالمي وياسر الوقاد الذين قدموا قصائدهم المتنوعة للجمهور. وقد أدار الشاعر الوقاد اللقاء.


وقال اشرف سحويل رئيس مجلس إدارة مركز غزة للثقافة والفنون انه رغم غياب غزة عن جدول فعاليات الاحتفال باليوم الوطني للثقافة الفلسطينية، آثرت غزة أن تحتفل على طريقتها بيوم الشعر العالمي الموافق الحادي والعشرين من مارس/آذار، حيث عقد المركز بالشراكة مع يوتوبيا "احتفالية شعرية.


و بدأ الأمسية الشاعر والمترجم أحمد يعقوب بقراءة عدد من قصائده التي تراوحت بين العمودي والتفعيلة والنثر أو المزيج بينهما، والتي أهداها للسياب والجواهري، علماً بأن الشاعر يعقوب عاش ردحاً من الزمن في العراق وعايش شعراءها المتميزين من مختلف الأجيال الشعرية، خاصة من مهشمي وصعاليك قصيدة النثر. تلته الشاعرة سمية السوسي التي قرأت قصائد وظفت في بعضها السرد، بينما تجلت في بعضها الآخر براعة الصور الفنية.

 أما الشاعر محمد السالمي فقد قرأ بعض قصائده القصيرة من مجموعته الأولى التي صدرت حديثاً عن بيت الشعر الفلسطيني، والتي ركز فيها أيضاً على الصورة الشعرية والمفارقة وغيرها من تقنيات القصيدة المفارقة للوزن والقافية. الشاعر ياسر الوقاد، بالإضافة لإدارته الشعرية للقاء، كانت له مشاركته أيضاً بفواصل من شعره بين كل مشارك وآخر، وهو إن كان يصر على التفعيلة إلا أنه يعطيها نكهة جديدة من حداثته القريبة من الغموض بسبب صوره  العميقة ،وفي ختام الأمسية دار نقاش قصير حول الشعر وأهميته في حياة الإنسان والمجتمع  فهو ضرورة لا رفاهية.